أخـبـار كــونــا

مصر تؤكد الحاجة الماسة والفورية الى هدنة انسانية في الغوطة الشرقية

التاريخ: 21/02/2018 07:54 م

قالت وزارة الخارجية المصرية اليوم الاربعاء أن هناك "حاجة ماسة وفورية" الى هدنة انسانية لادخال المساعدات واجلاء الجرحى والمصابين "لتجنب كارثة انسانية حقيقية في منطقة الغوطة الشرقية في سوريا". ودانت الوزارة في بيان لها " أي قصف للمناطق المدنية في الغوطة ودمشق وكافة أنحاء سوريا" معربة عن "القلق العميق" من التطورات الأخيرة في الغوطة الشرقية وتداعياتها الخطيرة على الأوضاع الانسانية وأوضاع المدنيين الموجودين بها. وأكد البيان في الوقت ذاته أن مصر تواصل مساعيها واتصالاتها مع كافة الأطراف المعنية "من أجل ايجاد مخرج للوضع الانساني المتأزم في الغوطة" مشيرا الى أن التسوية السياسية "تظل الخيار الأوحد الذي يؤمن انهاء الأزمة وتحقيق السلام والاستقرار في سوريا بما يلبي طموحات الشعب السوري". ولفت الى أن جهود مصر فيما يتعلق بالشق الانساني تأتي في اطار رؤيتها القائمة على السعي للتوصل لوقف لاطلاق النار يساعد على استئناف المفاوضات السياسية للتوصل الى حل ينهي الأزمة السياسية والانسانية المستمرة منذ سبع سنوات ويحفظ كيان ووحدة الدولة السورية ويطهر سوريا من "الارهاب".
جميع الحقوق محفوظة لدى ديوان المحاسبة الكويتي 2018
آخر تحديث على الموقع 21/02/2018 08:25:39 م